آخر الأخبار :
التاريخ : 2017-03-04
الوقت : 10:16 pm

لجنة "تسويق الأردن دوليا" في ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي تباشر عملها

كرمالكم الإخبارية

 عمان – عقدت لجنة تسويق الأردن دوليا، إحدى لجان ملتقى طلال أبوغزاله المعرفي، اجتماعا انتخبت خلاله رئيسا للجنة، ووضعت الخطوط العامة لخطة عملها لإيجاد اجراءات واستراتيجيات لتسويق الأردن دوليا.

وقال المهندس محمد نخالة مدير برنامج الأردن المعرفي أن اللجنة واحدة من أصل 34 لجنة في الملتقى، تهدف بمجملها إلى تحقيق رؤية سعادة الدكتور طلال أبوغزاله بتحقيق هدف الملتقى الرامي إلى تحويل المجتمع الأردني إلى مجتمع معرفي يحقق ناتج قومي بقيمة مائتي مليار دولار في عام 2040".

وبين أن الدراسات المحلية والإقليمية والدولية تؤكد أن الحلول العملية لمواجهة كافة التحديات الوطنية هي من خلال هذا التحول، وبدونه ستبقى الإجراءات دراسة ومعالجة المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والتعليمية الآنية فقط، دون جدوى على المدى المتوسط والبعيد.

وبين أنه وفقا لرؤية سعادة الدكتور طلال أبوغزاله من تأسيس الملتقى، سيتم من خلال لجانه المتعددة إعداد التوصيات والحلول التي ستخرج بها تلك اللجان ومن ثم توجيهها إلى صناع القرار في المملكة.

واتفق الحضور على أن تسويق الأردن خارجيا لزيادة الدخل، ولتدعيم وضع الأردن على الخريطة العالمية، بالإضافة إلى تسويق الخبرات والكفاءات الأردنية في الخارج.

وأجمع الحضور على أن المشكلة في الأردن ليست في وضع الاستراتيجيات والخطط ولكن المشكلة في تطبيقها واليات التنفيذ.

وسيتم من خلال اللجنة بحث الأساليب الحديثة باستخدام تكنولوجيا المعلومات في التسويق للأردن وتغيير النمط التقليدي والمكرر، وتقرر أن يسهم أعضاء اللجنة في تعريف تسويق الأردن دوليا، واقتراح الخطط والأهداف وتقديم مبادرات تتواءم مع أهداف اللجنة.

وتضم اللجنة في عضويتها الأستاذ موسى الحصين من الصندوق الأردني الهاشمي، وكل من الأستاذ بسام الشايب والأستاذ خالد الشايب والأستاذ بسام جودة من مؤسسة تقاطع ضوئي، والمهندسة هديل مروان العمري من نقابة المهندسين، والدكتورة عفاف ابو زر من جامعة فيلادلفيا، والدكتور احمد الشرايعة من الجامعة، والدكتورة اريج ياسين جامعة اليرموك، والسيد وميض ماضي، والاستاذ يحيى راتب العلمي.

ويعد الملتقى هيئة خبرة غير ربحية تمولها مؤسسة خدمة المجتمع "طلال أبوغزاله فاونديشين"، وهو واحد من النماذج لخدمة المجتمع حيث أن المنتجين فيه مواطنون أردنيون متبرعون بوقتهم وعلمهم وجهدهم في خدمة هذا الوطن الذي نفخر به وندين له بالولاء لقيادته الهاشمية".

Advertisement