Advertisement
 اشارت تسريبات ان  وزير الخارجية الاسبق ناصر جودة من أقوى المرشحين لتولي منصب رئيس  الديوان الملكي الهاشمي خلفا للرئيس الحالي الدكتور فايز الطراونة .

ويحظى جودة بعلاقات واسعة مع الوسط الإعلامي  اضافة الى خبرة طويلة في العمل الدبلوماسي حيث تولى حقيبة وزارة الخارجية في الحكومات المتعاقبة منذ العام 2009 وحتى تاريخ 14 كانون الثاني 2017 وهو بنظر المراقبيين من أكفاء من تولوا حقيبة الخارجية

 كما تولى  جودة  فيما مضى حقيبة وزارة الدولة لشؤون الاعلام والاتصال ومنصب مدير التلفزيون الاردني