التاريخ :
الوقت :

مخالفاتك قبل سلامتك

كرمالكم الإخبارية

كل الندوات واالمحاضرات وقصص الشعارات تتحدث عن السلامة العامة بالطريق من سرعة المركبة والتهور ومنهم من قال مراهقة السواقة على الطريق .
وهو ما يستدعي لجلب خبراء محاضرات للحديث عن اسباب نمو حوادث السير وهي كل يوم تحصد ارواح واموال واضرار .
وكان الاجماع توفير دوريات ورادات وكاميرات لمراقبة السرعة بقيود المخالفة .
وهي اليوم ولله الحمد تنتشر بجميع شوارع مملكتنا والمخالفات رشم بالليل وبالنهار الكاميرات استثمار من اجل سلامة المواطن اولا"!!!
ولم نسمع من وزراء الاختصاص عن صلاحية قطغ الغيار المستهلكة.
وكيف تصل للجمارك وتخرج دون رقابة مواصفات والامر نفسه بخصوص دور وزارة الاشغال الغير موجودة مما جعل الامانة والبلديات على مشاريع المطبات التي لها الفضل بتدمير المركبات مقابل فوضى تجتاح مهنة الميكانيكي دون وجود جهة رقابية تفرض فحص على كل من يرغب بفتح محل ميكانيكي او كهربائي مركبات مش ترخيص بلدية لمن هب ودب ولا تنطبق عليهم شروط المهنة وو كان لهم الفضل اولا" بدمار المركبات لتتحول شوارعنا لمجازر يومية واستنزاف للموارد والارواح وهدر للاموال نتيجة الجهل في فن الميكانيك والكهرباء والمصيبة لم نسمع مسؤول يطرح مستوى فني صيانة المركبة او صلاحيات قطع السكراب التي تحولت لكابوس بحياة المواطن نتيجة الاصرار من قبل بعض المسؤولين على الاستهتار بحياة المواطن والاهتمام بجلب كاميرات ورادارات على طرق مملكتنا لحصد مخالفات ومطبات لزيادة في دمار المركبة .
هذه هي الصورة التي تستدعي من كل مسؤول مخافة الله والعمل على وقف ادخال قطع سكراب وشرط ترخيص محل فني مركبات بفحص مستوى من الجهات المعنية وبخلاف ذلك تتحول شوارعنا لمذبح على مدار الساعة مع نشرة الطقس .
وحمى الله مملكتنا من الجاحدين .
كاتب اعلامي محمد الهياجنه

Advertisement