آخر الأخبار :
التاريخ : 2017-10-12
الوقت : 06:46 am

عطاء لبناء مدينة طبية في العقبة

كرمالكم الإخبارية

العقبة- قال الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة المطور الرئيس لسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة المهندس غسان غانم، إن الشركة طرحت عطاء لبناء مدينة طبية كفرصة استثمارية في القطاع الطبي والسياحة العلاجية في المملكة الحيوي بالمحافظة.
وبين غانم لـ"الغد" ان الشركة سلمت 21 شركة مهتمة بإنشاء المدن الطبية وثائق العطاء للتنافس، مؤكداً ان مساحة المدينة تبلغ 85 دونما وبسعة 150 سريرا، تشمل مستشفى متخصصا بالسياحة العلاجية، وفندق 5 نجوم لخدمة المرضى وذويهم.
وقال إن إنشاء هذه المدينة يأتي بهدف تطوير القطاع الصحي ورفع سوية خدماته، وتوفير خدمة طبية متميزة لأهل العقبة وزوارها، ولاستقطاب كادر طبي متميز من ذوي الاختصاصات غير المتوفرة في العقبة، ولزيادة تنافسية المنطقة في مجال السياحة العلاجية، ودعم خدمات التأمين الصحي لموظفي المنطقة، وأسرهم وتعزيز منظومة المشاريع الممكنه في المنطقة.
وبين غانم أن المشروع سيضم مستشفى عاما بسعة 100 سرير ومستشفى متخصصا بسعة 50 سريرا، وفندقا بمساحة 10500 متر وبسعة 100 غرفة، بالإضافة إلى سكن للممرضين والممرضات والأطباء وخدمات المستشفى، مشيراً إلى أن شركة تطوير العقبة ارتأت طرح المشروع كفرصة استثمارية مع القطاع الخاص، بحيث يتم إبرام عقود الاستثمار والتطوير فيما بين المستثمر وشركة تطوير العقبة، يلتزم المستثمر بموجبها بالاستثمار والتسويق والتشغيل لعناصر المستشفى العام والخاص والفندق وجميع المرافق الأخرى وفق أعلى مستويات الإدارة المتخصصة.
وأشار غانم إلى أن الهدف من طرح الفرصة الاستثمارية هو تعزيز المنظومة الصحية التي تواجه ضغطا شديدا سواء كان على مستشفى الامير هاشم او المستشفى الخاص في المدينة، وادراكا من سلطة العقبة الخاصة لأهمية تطوير القطاع الصحي في العقبة الذي ما زال بحاجة الى تطوير وتوسعة لتقديم خدمات صحية متطورة في المنطقة.
وكان مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، قرر مؤخراً الموافقة على تخصيص قطعة أرض بمساحة 85 دونما في المنطقة الشمالية قرب شارع مطار الملك الحسين الدولي من العقبة، لغايات إنشاء مستشفى خاص بمستوى متميز لخدمة أهالي المنطقة ولخدمة مرتادي العقبة من سياح وزوار على أن تطرح المستشفى كفرصة إستثمارية من قبل شركة تطوير العقبة الذراع التطويري للسلطة.
وكان مجلس الوزراء قرر الموافقة على مشروع إنشاء مستشفى في مدينة العقبة يتبع لوزارة الصحة من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.
يذكر أن محافظة العقبة هي المحافظة الوحيدة بين محافظات المملكة التي لا يوجد بها مستشفى يتبع لوزارة الصحة، ويأتي قرار الموافقة على مشروع إنشاء المستشفى نظرا للزيادة السكانية في المحافظة، فضلا عن أهمية العقبة الاقتصادية والسياحية.
وأعدت وزارة الصحة دراسة اولية حول الواقع الصحي في محافظة العقبة والتي تبين حاجتها الى مستشفى مدني يخدم سكان العقبة وضيوفها، والحاجة الى نحو 150 سريرا، غير التي يوفرها مستشفى الامير هاشم بن عبدالله الثاني التابع للخدمات الطبية الملكية بواقع 183 سريرا والمستشفى الإسلامي التابع للقطاع الخاص بواقع 46 سريرا.
ويوجد في العقبة ثلاث مستشفيات، واحد يتبع للخدمات الطبية الملكية ومستشفيان قطاع خاص.

Advertisement