Advertisement
كد القائد والنائب «محمد دحلان» أن استخدام الولايات المتحدة الأمريكية حق النقض الدولي، بواجهة مشروع قرار تقدمت به مصر في مجلس الأمن بشأن القدس يفضح حجم الانحياز الأمريكي لمخططات تهويد القدس و التنكيل بالحقوق الثابتة لشعبنا الفلسطيني.

وقال دحلان في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» إن : « احباط مشروع القرار المصري الذي يمثل المجموعة العربية بمجلس الأمن الدولي باستخدام #الفيتو يفضح حجم الانحياز الأمريكي لمخططات تهويد القدس و التنكيل بالحقوق الثابتة لشعبنا الفلسطيني .

وقدم دحلان الشكر للدول الـ14 التي صوتت لصالح القرار، كما خص بالشكر «مصر العروبة».

وأضاف:« سنواصل الكفاح بكل الوسائل القانونية و الشعبية و لن نتوقف حتى نحرر عاصمتنا المقدسة، أولى القبلتين و ثالث الحرمين الشريفين، مهد المسيح عليه السلام، و مسرى النبي محمد صلى الله عليه و سلم».