Advertisement
 وافت المنية الممثل والمخرج الكويتي عبدالله الباروني عن عمر ناهز 44 عاما، فجر اليوم الثلاثاء، وسيوارى جثمانه الثرى، عصر اليوم، في مقبرة الصليبخات الكويتية.

وتناقل الفنانون ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي الخبر منذ الصباح، معربين عن مدى حزنهم وصدمتهم بشأن الوفاة المفاجأة للفنان الشاب.
ولم يكن الباروني مصابا بأي مرض، حيث كان منشغلا بتصوير المشاهد الأخيرة من المسلسل الدرامي الذي من المقرر عرضه في شهر رمضان، بعنوان "الخافي الأعظم".

وانتشر هاشتاغ "#عبدالله_الباروني" عبر مواقع التواصل الاجتماعي حيث نعى عدد من الفنانين وفاة الممثل الكويتي، والتي لم يتم الإبلاغ عن أي تفاصيل بشأنها حتى الآن.

يذكر أن الراحل بدأ التمثيل عام 1997، وشارك في أدوار متعددة في المسلسلات الدرامية مع نهاية تسعينيات القرن العشرين، واستمر في المشاركة في الأعمال التلفزيونية والمسرحية.
المصدر: وكالات