Advertisement
ضبط كوادر الجمعية العلمية الملكية لحماية الطبيعة نحو 50 شخصا يمارسون الصيد في البادية الشمالية و تم تحويلهم الى المحاكم المختصة ليصار الى إتخاذ الإجراء المناسب حيالهم.

و قال محمد العدوان من الجمعية العلمية الملكية لحماية الطبيعة،إن هذه الضبوطات جاءت منذ بداية العام الحالي و حتى الان أيّ خلال شهرين فقط من قبل مفتشي الجمعية الموجودين في مناطق متفرقة من البادية الشمالية و حتى الرويشد.

و أضاف الى "الرأي" أن الجمعية العلمية الملكية لحماية الطبيعة حريصة كل الحرص على عدم السماح لأي شخص ممارسة الصيد في مناطق شرق سكة الحديد لأنه ممنوع وفق الأنظمة و القرارات حفاظا على الثروة الحيوانية البريّة التي تعد كنز من كنوز الدولة.

و أكد أن الجمعية تقوم بدورها الرقابي في مناطق البادية الشمالية على أكمل وجه من خلال فرقها المتمركزة هناك على مدار الساعة، مشيرا الى أن ضبوطات الإعتداءات على الحياة البرية الحيوانية في مناطق البادية الشمالية كالصفاوي و الأزرق و الرويشد في انخفاض مستمر.

و أوضح أن عدد ضبوطات عام 2016 من قبل فرق التفتيش بالجمعية،بلغت نحو 300 ضبط تقريبا الا أنها انخفضت خلال عام 2017 الى النصف أيّ ما يعادل 150 ضبط تقريبا نتيجة سياسة التوعية التي انتهجتها الجمعية في مجال الصيد و تعليمات المنع و واصل انخفاض الضبوطات حتى وصل الى 50 ضبط هذا العام حتى الان.

و أكد العدوان أن فرق التفتيش التابعة للجمعية ضبطت صيادين قبل فترة على الحدود الشرقية و بحوزتهم سلاح بواريد كانوا يستخدمونه للصيد و تم القاء القبض عليهم و مصادرة بواريدهم،،مشيرا الى أنه تم ضبط طيور بحوزة صيادين في المنطقة الشرقية و تم التعامل معهم قانونيا.

رئيس بلدية الصفاوي علي الخليفة أكد ضرورة حماية الثروة البرية في مناطق البادية الشمالية و تحديدا في الصفاوي التي تشهد تعديات من قبل صيادين وبخاصة من الجنسيات العربية بشكل يهدد الحياة البرية في المنطقة.

و أكد الخليفة أن الصيادين في منطقة الرويشد يهددون أيضا حياة المواطنين الرحل الذين يقطنون بيوت الشعر و الخيم بحثا عن المراعي لمواشيهم،موضحا أن هنالك العديد من الغزلان في المنطقة جاءت من سورية هربا من الأحداث العسكرية فيها على مرّ سنوات عديدة.

و أشار الى أن هنالك أنواع من الطيور البرية التي تستهوي المنطقة مثل الفرّي و الحجل و الحريمي و العمري و غيرها من الطيور البرية و الأرانب البرية لذلك يجب حمايتها من الصيادين و المحافظة عليها لتتكاثر و تكون ثروة برية أردنية جميلة.ــ الراي