Advertisement

أعلنت القوات العراقية، عن انطلاق عملية أمنية واسعة على حدودها مع الأردن وسوريا والسعودية، لمطاردة بقايا تنظيم "داعش" الإرهابي .

وبحسب الناطق باسم مركز الإعلام الأمني العراقي، العميد يحيى رسول، فان العملية الأمنية ستستهدف المناطق الواقعة غربي نينوى وهي المحلبية، (جنوبي تلعفر)، سنجار إلى أم جريس في الحدود الدولية.

وأشار العميد رسول الى ان العمليات العسكرية في الأنباء غربي العراق، باشرت بتفتيش مناطق عكاشات - الرطبة شمالي طريق الخط السريع الرابط بين غربي العراق والحدود الأردنية، بالإضافة إلى تفتيش قيام قيادة عمليات الجزيرة مناطق أعالي الفرات الممتدة من راوة - الرمانة، غربي الأنبار، على الحدود العراقية السورية، شمالا إلى الحدود الفاصلة مع قيادة عمليات نينوى.

وأطلقت العملية الأمنية الأحد، وتمكنت من تدمير معسكر ومضافات لعصابات "داعش"، في المناطق المذكورة.

يشار الى ان القوات العراقية أطلقت عدد من الحملات الأمنية لاستهداف بقايا داعش، منها ما كان على الخط السريع بين الأردن وبغداد، ومواصلة ملاحقة عناصر "داعش" في الصحراء بعدما لجأوا إليها هروبا من المدن المحررة.