Advertisement

 

مساهمون: الرواتب المليونية تذيب كرة الثلج من جديد واولوية مجلس الادارة تعظيم الارباح والارصدة

اجابات السالم وتطميناته ضبابية و(نسمع جعجعة ولا نرى طحنا)

ارتفاع نفقات الموظفين عن العام السابق تضرب وعود المجلس عرض الحائط

 

خاص - مروة البحيري

لا يزال الغموض يلف مصير ومستجدات قضية الاموال المجمدة الخاصة في المصرف الاهلي العراقي التابع لشركة بنك المال "كابيتال بنك" هذه الارصدة المودعة والتي بلغت في 31 كانون الاول 2017 مبلغ (93.948.749) دينار ولا تزال هذه السحابة السوداء تلقي بظلالها على المساهمين الذين يجهلون ما يحدث ويدور في ظل تكتم مجلس الادارة و"بخله" الشديد في اصدار الافصاحات المتعلقة بهذا الشأن.. بحسب المساهمين

في اجتماع الهيئة العام الماضي واجه رئيس مجلس الادارة باسم السالم وابلا من الاسئلة حول هذه القضية والضبابية المحيطة بها فيما اجاب السالم مشيرا الى (مراسلات وخطابات واتفاقيات وتواصل ووو الخ) مع البنك المركزي العراقي مقدما وعده الى المساهمين باصدار افصاحات يمكنهم الاطلاع عليها لاحقا دون وجود اجابات شافية او وافية.. ولكن بالمقابل بقي توريد هذه الدفعات في علم الغيب باستثناء افصاح عن دفعة واحدة طوال مدة العام.

وقال مساهمون في البنك لـ كرمالكم يبدو ان اولوية مجلس الادارة تصب في تعظيم ايراداتهم الشخصية من بدلات ورواتب ومكافأت دون الاهتمام بمتابعة اعادة الاموال المحجوزة من حقوق المساهمين بالعراق او اطلاع المساهمين على مستجداتها ولماذا لم تعد على رأس الاولويات وهل قضية بهذا الحجم من الاموال لا تتطلب الحراك نحو استرجاعها .. واضافوا ان مجلس الادارة اصبح في واد والمساهمون الحائرون في واد آخر وفي كل اجتماع هيئة تتكرر نفس الاجابات ملمحين الى كلام رئيس مجلس الادارة ووعوده وتطميناته الذي تدخل من باب "نسمع جعجعة ولا نرى طحنا"

ويبدو ان كرة الثلج (كما وصف احد المساهمين دخل البنك سابقا) لا تزال تتدحرج وتتقلص بفعل الرواتب المليونية التي بلغت العام الماضي ما يقارب 4.5 مليون دينار توزعت على حوالي 30 شخصا ما بين مجلس الادارة والادارة التنفيذية كان نصيب السالم فيها  (441800 دينار) و هيثم قمحية (908028 دينار) و علاء قمصية ( 390578 دينار) الى جانب الرواتب الضخمة التي حظي بها اعضاء المجلس والادارة التنفيذية الاخرون..!

ورغم ان البنك حقق اجمالي دخل بلغ 92 مليون دينار العام الماضي الا ان ارباح البنك بلغت 27 مليون دينار كما ارتفعت نفقات الموظفين الى 23.4 مليون دينار مقابل 20.9 مليون دينار للعام 2016.. (رغم وعود مجلس الادارة في اجتماعه السابق بضبط هذه النفقات الضخمة).