Advertisement
افتتحت عمادة شؤون الطلبة في الجامعة الألمانية الأردنية المعرض الثقافي الثاني للطلبة الوافدين والذين يمثلون 31 جنسية عربية وأجنبية  بحضور عدد من الملحقين الثقافيين العرب والأجانب وجمع من الطلبة والهيئتين التدريسية والإدارية في الجامعة.

وبينت رئيس الجامعة الأستاذ الدكتورة منار فياض أن المعرض مناسبة للتأكيد على متانة القيم والروابط المشتركة بين شعوبنا وتعميق قيم العمل التسامح واحترام الآخر بين الطلبة من خلال الأنشطة الطلابية المتنوعة.

مشيرة أن الجامعة تعمل دائما على تعزيز الروابط لتعظيم الجوامع المشتركة واحترام الاختلافات وقبول التنوع وبناء شراكات حقيقية وصداقات دائمة.

من جهته بين عميد شؤون الطلبة الدكتور رائد خصاونة أن الأردن سيظل مثلا يحتذى به في التشجيع على العلم والتعلم واحترام حقوق الإنسان والتسامح الديني والحث على السلام الداخلي والخارجي، مؤكدا على أن المعرض يتيح للطلبة الوافدين التعريف عن بلدانهم كما أنه يعد وسيلة لتبادل المعرفة والثقافات.

وتخلل برنامج الافتتاح على فقرات فنية ومعرضا للصناعات اليدوية والتراثية بالإضافة إلى التحف والأزياء والمأكولات الشعبية التي تعكس ثقافة وتميز الدول المشاركة.