Advertisement
أقامت المديرية العامة لقوات الدرك مأدبة إفطار تكريماً لأبناء شهدائها، وأبناء المتوفين من قوات الدرك، وبمشاركة عدد من أبناء العاملين والمتقاعدين.

وجاء هذا اللقاء تنفيذاً لتوجيهات جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني في إدامة التواصل مع ذوي الشهداء والمتقاعدين، ووفاءً لتضحيات أبناء وشهداء قوات الدرك وجهود منتسبيها.

 وتناول الحضور وجبة الإفطار بين إخوانهم من مرتبات الدرك في قيادة درك العاصمة، قبل أن يتابعوا عرضاً مسرحياً شيقاً تضمن ألعاباً وفقرات أدخلت البسمة على وجوه الأطفال الحاضرين.

وعبر أبناء الشهداء عن سعادتهم بالتواجد بين أهلهم وإخوانهم من مرتبات المديرية العامة لقوات الدرك، التي كانت وستظل بيتاً يجمعهم في ظل جلالة القائد الأعلى الملك عبدالله الثاني.