Advertisement
أثارت النجمة المصرية القديرة سهير رمزي ضجة في الساعات القليلة الماضية، بسبب صورتين نشرتهما عبر صفحتها الشخصية على تطبيق "إنستغرام" .

و ظهرت رمزي في الصورة الأولى بدون غطاء للرأس ، وبنظارة شمسية كبيرة ، في شكل "كاريكاتوري" على هيئة شخصية "ميكي ماوس" وهو ما أثار جدلا بين جمهورها الذي انقسم بين مطالبتها باحترام عمرها، وبين من انتقد ارتداءها وخلعها للحجاب وكأنه لعبة.

أما الصورة الثانية التي نشرتها فكانت لها من أيام الطفولة بصحبة والدتها الراحلة ، وبدت كلوحة زيتية مرسومة ، تظهر فيها مع والدتها الجميلة، وكتبت معلقة عليها : "حبيبتي وحشتيني ، ووحشني حضنك أوي" .

وكانت رمزي أكدت في وقت سابق ، في مداخلة هاتفية في برنامج "صح النوم" أنها "محتشمة وليست محجبة، وكل ما تفعله أنها ترتدي ملابس محتشمة وتغطي شعرها بأي شيء، سواء بوشاح أو قبعة".