Advertisement
أحمد حسن الزعبي :
لا أدري لماذا يضيع رؤساء الوزراء أوقاتهم في كتابة بيانات وزارية طويلة ومملة مؤلفة من عشرات الصفحات ، وتحمل وعوداً لن يقدر على تحقيقها “جن بلقيس” أو أصحاب الخوارق الكرامات من الأولياء الصالحين..لماذا يصرّون على إضاعة وقتهم في قراءتها والتلعثم عند الفواصل والنقاط التي لا تستطيع حتى ألسنتهم لفظها من ثقلها وخيالية تحقيقها..وفوق ذلك يضيعون وقتنا بالاستماع ، ونحن نعرف بقرارة أنفسنا أنها لن تتحقق وأننا لن نحاسب اذا ما لم تتحقق فلماذا كل هذه الطقوس من الشعوذة السياسية ،ما دام القارىء والمستمع يعرفان “البير وغطاة”..
ثم ماذا يختلف بيان الرزاز ،عن الملقي عن عبد الله النسور ،عن فايز الطراونة ،عن عون الخصاونة عن سمير الرفاعي ،عن “خفرع” عن “تحتمس”؟؟..كل البيانات التي سمعناها من عمر هذا الوطن ، وعدت بالقضاء على الفقر والبطالة ،وتحسين الوضع الاقتصادي، ومحاربة الفساد ،وتشجيع الاستثمار…ومنذ ذلك التاريخ أي منذ وقف “خفرع” و “تحتمس” وجاي ، والفقر بازدياد ، والبطالة بتوسع ،والإحباط الوطني يمتدّ، والوضع الاقتصادي يسوء ، والاستثمار تستطيع ان تقابله “في القاهرة واسطنبول”…وسلّم لي على “اللي قابضينها جد”..
البيانات الوزارية لدينا ،مثل فترة الخطوبة كلام ناعم ودود أحلام وردية رومانسية عالية رقّة واهتمام..لكن بعد أول اسيوع من الجيزة “بيشلحوا القشاط وبنزلوا فينا سمُط”…اذا لم توضع آلية لتنفيذ البرنامج الوزاري..وإذا لم أعط أنا كشعب سلطة لأ أحاسب الحكومة على التقصير او الإخلال بالبرامج او زيادة المديونية ، يبقى كل ما نسمعه ونقرأه ونراه حكي فاضي..وعليه لن أضيع وقتي بالمتابعة ، سأنصرف الى شيء مفيد أكثر..كتربية “النحل” أو تربية “الطزّيزات” لا فرق!! المهم عمل ناتج..نظام..محاسبة..

غطيني يا كرمة العلي

ــ سواليف ــ مقال الثلاثاء .. 10 / 7 / 2018

ahmedalzoubi@hotmail.com