Advertisement
 أكدت وزارة الخارجية الروسية أن قوات الجيش السوري تمكنت من تحرير محافظة درعا جنوب سوريا بالكامل تقريبا من قبضة المسلحين وفرضت سيطرتها على الحدود مع الأردن.

إقرأ المزيد
وحدان من الجيش السوري تدخل بلدات سلمتها المعارضة في محافظة درعا الجيش السوري يدخل مدينة طفس بريف درعا وعودة مئات النازحين إلى داعل وأبطع

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، في مؤتمر صحفي عقدته اليوم الخميس: "تدخل عملية تحرير محافظتي درعا والقنيطرة من المسلحين والإرهابيين مرحلتها الختامية. وحتى هذه اللحظة تم تحرير محافظة درعا بالكامل تقريبا".

وشددت زاخاروفا على أن "القوات السورية الحكومية بسطت سيطرتها على الحدود مع الأردن المجاور، وأمنت بالتالي فرصة لفتح حركة المرور على الطريق الدولية".    

ويشن الجيش السوري حملة عسكرية واسعة منذ 19 يونيو لاستعادة جنوب البلاد بالتزامن مع إطلاق الحكومة السورية عمليات مصالحة وطنية انضمت إليها عشرات البلدات والقرى في محافظات درعا والقنيطرة والسويداء في منطقة خفض التصعيد الجنوبية قرب الحدود الأردنية، والتي أنشئت وفق اتفاقات بين روسيا والأردن والولايات المتحدة في يوليو 2017.

وتجري المفاوضات بوساطة العسكريين الروس من مركز حميميم للمصالحة بين الأطراف المتناحرة في سوريا والتابع لوزارة الدفاع الروسية.

وأمس الأربعاء أفادت وكالة "سانا" الرسمية بالتوصل إلى اتفاق بين الحكومة السورية والمجموعات المسلحة الناشطة في درعا البلد والذي ينص على تسليم الفصائل المحلية سلاحها الثقيل والمتوسط وتسوية أوضاع المسلحين الراغبين في خوض هذه العملية مع خروج الرافضين للمصالحة من المنطقة.

وفي إطار عملية المصالحة دخلت قوات الجيش السوري يوم 6 يونيو معبر نصيب الحدودي مع الأردن وفرضت سيطرتها عليه بالكامل عقب توقيع اتفاق بين الحكومة والجماعات المسلحة.

المصدر: وكالات