Advertisement
قضت محكمة مصرية، الخميس، بإعدام 13 شخصًا أدينوا بقتل ضابط ومدني في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"الهروب الكبير"، وفق مصدر قضائي.

وقال مصدر قضائي، في تصريحات صحفية، إن محكمة جنايات الإسماعيلية (شمال شرق البلاد) قضت بالإعدام على 13 شخصًا (بينهم 6 غيابيًا) في قضية الهروب الكبير من سجن المستقبل بالمحافظة ذاتها.

ووفق المصدر، فإن الحكم أولي قابل للطعن عليه خلال 60 يومًا من صدور حيثيات الحكم، وفق القانون المصري.

وكان سجن المستقبل قد تعرض فى أكتوبر (تشرين الأول) 2016 لعملية هروب جماعي، وأثناء المطاردات الأمنية قام الهاربون بقتل ضابط ومواطن.

وتمكنت أجهزة الأمن من إلقاء القبض على سبعة من المتهمين فيما لايزال هناك ستة آخرون هاربون.