Advertisement

خاص - مروة البحيري

أقدمت ادارة المدارسة الانجليزية الحديثة في خلدا مؤخرا على انهاء خدمات عدد كبير من العاملين لديها دون سابق انذار او اسباب واضحة.. واكد عدد من العاملين في المدرسة انهم تفاجأوا امس الثلاثاء الموافق 31/7/2018  بكتب انهاء خدماتهم وبشكل غامض حيث تم الاستغناء عن 25 موظفا يعملون بمهن خدماتية .

واكد المشتكون ان انهاء الخدمات طال موظفين تتراوح فترة عملهم بالمدرسة الانجليزية ما بين 29 عاما الى عامين كحد ادنى حيث جرى الاستغناء عنهم دون سابق انذار او مبررات وبشكل فجائي، ملمحين ان انهاء الخدمات كان على اسس مزاجية وانتقائية ولم تراع المدرسة الاوضاع المعيشية الصعبة لهم ولعائلاتهم ولم تقدر سنوات الخدمة الطويلة التي قضوها في المدرسة الانجليزية.

وكشف المشتكون ان ادارة المدرسة قامت منذ شهر 6 الماضي لغاية الان بانهاء خدمات ما يقارب الـ 100 موظف وعامل ومنهم رئيسة قسم المشتريات بعد خدمة دامت 29 عاما ودون سبب- على حد تعبيرهم.

واوضحوا ان ادارة المدرسة ساومتهم على دفع راتب شهري 7 و8 مقابل التوقيع على مخالصة تعفي المدرسة الانجليزية من اية مطالبات اومستحقات.. بيد انهم رفضوا هذا العرض وهم مصممون على استلام كافة حقوقهم التي يكفلها لهم القانون.

ونظرا لغياب رئيس هيئة المديرين السيد سعيد نجم الدين الترك خارج الاردن تواصلت "كرمالكم" مع مسؤولة قسم المحاسبة السيدة ناريمان الذي أكدت على انهاء خدمات عدد من العاملين الذين مضت سنوات طويلة على عملهم وعددهم 6 ولكنها شككت بالرقم الذي افصح عنه المشتكون ووصفته بالمبالغ به مشيرة ان عدد الموظفين الذي تم الاستغناء عنهم اقل من ذلك.

واوضحت السيدة ناريمان ان ادارة المدرسة حريصة على اعطاء الموظفين الذين تم انهاء خدماتهم كافة الحقوق ضمن القانون.

واضافت ان الموظفين الذين تم انهاء خدماتهم في شهر 6 الماضي هم ممن انتهت عقودهم ولم ترغب المدرسة بالتجديد لهم.. واختتمت حديثها بانها لا تعلم اسباب انهاء خدمات العاملين في المدرسة.

وحاولت كرمالكم الاتصال مع ادارة المدرسة للوقوف على مزيد من التفصيل ولم يتسنى لها ذلك لعدم وجود من يجيب على هاتف المدرسة.