Advertisement
يبدو أن الاعلامية حليمة بولند عادت الى حياتها على السوشيال ميديا بعد فترة قصيرة من انفصالها على زوجها الأخير، بعد نحو شهر على زواجهما.

لمشاهدة الفيديو ( اضغط هنا )

وشاركت بولند متابعيها على "سناب شات" بمقطع فيديو جديد من داخل سيارتها وكانت ترقص وتتمايل بدلع على أغنية خليجية، وبدت في صحة جيدة، بعدما كانت تعاني من الحزن الشديد ومن حالة نفسية سيئة في الفترة الماضية.
تفاعل المتابعون مع المقطع بكثافة، وتعاطف معها عدد كبير منهم، معتبرين أنها تحاول بجهد كبير الخروج من الصدمة والازمة العاطفية التي مرت بها، لا سيما وأنها أعلنت أنها مغرمة جداً بطليقها.
وكانت حليمة فاجأت الجميع بخبر انفصالها وتراجها عن الاعتزال، موضحة أن السبب الاساسي لذلك هو مطالبة طليقها لها بارتداء النقاب وهو ما لم تتمكن من الموافقة عليه فزادت الخلافات بينهما الى أن وصلت الى الطلاق.