Advertisement

قال ممثل قطاع الألبسة والمجوهرات في غرفة تجارة الأردن أسعد القواسمي ان موسم عيد الأضحى لهذا العام اقل نشاطا مقارنة بالاعوام السابقة وذلك لضعف القوة الشرائية بشكل ملحوظ وتداخل المواسم لدى المواطن الذي يعاني من ميزانيه ضعيفة .

واشار ان موسم الاعياد والتحضير له من مأكل واضاحي وايضا موسم المدارس هو الاهم بالنسبه لسلم الأولويات لدى الاسره وهذا الامر ارهق الأسر واضعف الطلب على الالبسة والاحذية .

وبين ان الاسواق اشتكت من عدم وجود قوة شرائية خارجية (التسوق السياحي ) لعدم قدره التاجر الاردني من منافسة الأسواق المجاورة لوجود ضرائب ورسوم جمركيه اقل من الاردن وان الضرائب والرسوم تصل في الاردن إلى 48 بالمائة على البيان المستورد الجمركي وهي الأكثر إقليميا وعربيا.

تنزيلات وتخفيضات عالية وصلت إلى 70 بالمائة في بعض المحال التجارية للخروج من تراكم البضائع قبل نهايه الموسم ولتسديد الالتزامات المالية الداخلية للتجار والخارجية للمصانع في الدول الموردة.