Advertisement

تمكنت كوادر الجمارك العاملة في مديرية الاستخبار الجمركي وبالتعاون مع مديرية مكافحة التهريب من ضبط مصنع لصناعة الألبسة يقوم  بتصنيع ملابس بطرق غير مشروعة لماركات عالمية لغايات طرحها في السوق المحلي على أنها بضائع أصلية،حيث تم ضبط (13) ألف قطعة ملابس موسومة بماركات عالمية مختلفة مقلدة وحوالي (40) طن من الأقمشة.

وقالت المديرية انها حصلت على المعلومات من مصادر استخبارية، وتم إحالة الموضوع الى مدعي عام الجمارك لاستكمال الإجراءات القانونية بحق المخالفين التحفظ على المضبوطات لحين استيفاء الرسوم والغرامات الجمركية المترتبة عليها.

وأشاد مدير عام الجمارك اللواء الدكتورعبدالمجيد الرحامنة بالجهود التي يبذلها موظفو الجمارك مشيراً بان الدائرة ستمضي قدماً في تحقيق هدفها في مكافحة الأنشطة التجارية غير المشروعة ومن ضمنها تهريب البضائع المقلدة والمغشوشة،حيث خطت الجمارك الأردنية خطوات مهمة في تفعيل دورها في حماية حقوق الملكية الفكرية، وقد تضمَّن قانون الجمارك مادَّة تسمح للجمارك بممارسة دورها في حماية حقوق الملكيَّة الفكريَّة وإنشاء قسم خاص بالملكيـة الفكريـة منذ العام 2007،كما قامت الجمارك الأردنيَّة بتدريب عدد كبير من موظفيها على طرق مكافحة التعدي على حقوق الملكيَّة الفكريَّة من الناحيتين النظرية والعملية. كل ذلك مؤشر كبير على اهتمام الجمارك الأردنية بحقوق أصحاب العلامات التجاريةفي المحافظةعلى حقوقهم من أي اعتداء.