Advertisement

تساءل النائب احمد الرقب في مذكرة نيابية عن مصير أراضي الباقورة والغمر بعد انتهاء عقد الاجار المبرم مع الطرف الاسرائيلي بعد عدة أيام.

واعرب الرقب عن قلقه من الصمت الحكومي الذي اسماه بـ"المريب" اتجاه اراضي الباقورة والغمر، والمستأجرتان للطرف الاسرائيلي منذ توقيع اتفاقية السلام والمعروفة بـ"وادي عربة"
وقال الرقب إن "هذه الأراضي قطعة غالية من وطننا الحبيب شأنها كأي قطعة سلبت من الأرض المباركة فلسطين، حبات رملها وحصى نسيجها أغلى من الذهب والفضة؛ كيف والعدو الصهيوني تهيأت له فرصة في غفلة مريبة، فافاد من خيراتها وتنعم بهوائها".
وأضاف: "أيام معدودة فماذا انتم فاعلون؟ أبلغ بنا الهوان أن نلبس الضعف ثوب السياسة؟ انعجز حتى عن بقاء ما كان على ما كان بحسب القانون والمواثيق الدولية".
وتابع الرقب: "اننا أمام لحظة فارقة من تاريخنا في ظل الصراع المحموم مع العدو الصهيوني المتغطرس الذي يتطلع لتحقيق احلامه الزائفة الكذوبة؟".