Advertisement
توفى رجل هندي مدافع عن البيئة كان صائما منذ 22 يونيو الماضي لحث الحكومة على تكثيف الإجراءات لإنقاذ نهر الجانج اليوم الخميس جراء أزمة قلبية.

توفى جيه دي أجراوال /86 عاما/ المعروف باسم سوامي جيان سواروب ساناند، في المستشفى في بلدة ريشيكيش بمنطقة الهيمالايا، حسبما قال متحدث باسم معهد عموم الهند للعلوم الطبية.

وكان أجراوال وهو أستاذ علوم بيئة سابق بالمعهد التكنولوجي الهندي بكانبور، صائما في بهاردوار بالقرب من ريشيكيش.

وقال معلمه سوامي شيفاناندا ساراسواتي، "لم يكن يحتسي سوى الماء بالعسل لمدة 109 أيام وصحته كانت تتدهور... ونقلته الشرطة عنوة إلى المستشفى أمس ولفظ أنفاسه الأخيرة اليوم. وكان قد توقف عن شرب الماء قبل يومين".

وخلال حواراته مع وسائل الإعلام بعد بدء الصوم، قال أجراوال إنه طلب من حكومة حزب بهاراتيا جاناتا المنتمي إليه رئيس الوزراء ناريندرا مودي، تمرير قانون لحماية نهر الجانج ووقف بناء مشاريع الطاقة المائية وحظر تعدين الرمال في قاع النهر وتشكيل هيئة مستقلة لإدارة النهر.

ويعتبر نهر الجانج مقدسا لدى الهندوس وكان حزب بهاراتيا الهندوسي قد روج على نطاق واسع لحملته "نظفوا الجانج".