Advertisement

بدأت رحلة علاج الطفلة إلين فيصل العنزي، المصابة بمرض نادر يسمى الشامة العملاقة، بالأكاديمية الأمريكية للجراحة التجميلية في مدينة دبي الطبية.

وتداول نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي، قصة الطفلة ” إلين ” بعد معاناتها من مرض نادر تسبب في تشوّه أجزاء من جسدها؛ حيث إنها تعاني مرض الشامة العملاقة، مسببةً لها سواد قد غطى أجزاء كبيرة من جسدها، بالإضافة إلى بقع سوداء على وجهها.

ومن جانبها، صرّحت جيهان عبدالقادر الرئيسة التنفيذية للأكاديمية، أنه تم إجراء الجراحة الأولى للطفلة بنجاح، وأنها بحالة صحية جيدة في قسم الوحمات بقسم الجراحة الترميمية مع طاقمها الطبي المختص بعلاج الوحمات العملاقة.