Advertisement
بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني
انتشر مؤخراً صوراً لحفلات ماجنة مثل ما يدعى بعيد الهالووين وكثيراً من العالم العربي احتفل بهذه المناسبة القذرة بحيث تجردوا من عروبيتهم وإسلامهم وأصبحوا جزء من هذا الاحتفال الهابط ، وللأسف هناك أناس نعتز بهم لشهرتهم العربية في مجال التمثيل ويمثلون الأردن في شتى المحافل الدولية ظهروا بهذا الشكل المقزز المسيء للعروبة والإسلام والأردن بشكل خاص .
النفي في هكذا مواضيع غير مبرر لان الصور التي تم تداولها في وسائل الإعلام اصدق من أي قول يقال في هكذا موضوع .
الأردنيين الأحرار تفاجئوا ورفضوا قيام احد الأردنيين بنشر هكذا صور لان عاداتنا في الأردن لا تسمح لمثل هذه الأخلاق أو المشاركة في مثل هذه الاحتفالات.