Advertisement

تابع رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز/ رئيس مجلس إدارة المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات من مقر المركز عصر اليوم الجمعة الجهود الوطنية المبذولة للتعامل مع الأحوال الجوية التي سادت عدداً من محافظات المملكة بخاصة في مناطق الجنوب والوسط، وتابع رئيس المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات سمو الأمير علي بن الحسين هاتفياً من الجنوب تطور الأحداث وسير عمل المركز والتنسيق بين مختلف الأجهزة المعنية للتعامل مع الحالة الجوية السائدة.

واستمع الرئيس الرزاز بحضور عدد من الوزراء وقادة الأجهزة الأمنية ونائب سمو رئيس المركز الوطني للأمن وادارة الازمات إلى ايجاز مفصّل في المركز يوضح آلية التعامل مع الأحداث الجوية منذ لحظة بدايتها ظهر اليوم.

واطلع الرزاز على كافة جهود الاجهزة المعنية للتعامل مع الحالة الجوية وخاصةً عمليات الإخلاء والإنقاذ للأشخاص الذين حاصرتهم السيول والأمطار ومدى فعالية اجهزة الإنذار المبكر التي ساعدت على تسهيل عمليات الإخلاء والإنقاذ في المناطق التي شهدت معدلات سقوط مطري مرتفعة صاحبها تشكل سيول في الأودية والمناطق المنخفضة.

وأشاد الرئيس الرزاز بتكاملية عمل الأجهزة المعنية والتنسيق فيما بينها وأنظمة الإتصال والتكنولوجيا الحديثة في المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات والتي تسمح لقائد الأزمة بالحصول على معلومات وقتيّة ومُحدثة بالغة الدقة وذات علاقة تساعد في زيادة فعالية معدلات الاستجابة والتنسيق واتخاذ القرار السليم.