Advertisement

في أول خرق لاتفاق وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل، قتل صياد فلسطيني برصاص الاحتلال في بحر غزة.

وأعلن وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، الأربعاء، استقالته لرفضه وقف إطلاق النار في قطاع غزة بعد خلاف حاد مع الحكومة التي يرأسها بنيامين نتنياهو، وطالب بتحديد موعد لتنظيم انتخابات مبكرة.

 

وأثار وقف إطلاق النار انتقادات واسعة من داخل حكومة نتنياهو وكذلك من الإسرائيليين الذين يعيشون بالقرب من قطاع غزة الذين تظاهروا، الثلاثاء وصباح الأربعاء، وطالبوا بمواصلة ضرب حماس.

وأصدرت الفصائل وبينها حركة حماس، بياناً مشتركاً قالت فيه إن "جهوداً مصرية مقدرة أسفرت عن تثبيت وقف إطلاق النار بين المقاومة والعدو الصهيوني، وإن المقاومة ستلتزم بهذا الإعلان طالما التزم به العدو الصهيوني"، وفق البيان.

وقتل سبعة فلسطينيين في غزة خلال 24 ساعة من التصعيد الخطير استهدفت خلالها الغارات الإسرائيلية مباني وأدت إلى اندلاع ألسنة اللهب وتصاعد أعمدة الدخان.