Advertisement

مصطفى بالو

عمان- ينتظر أن يواجه الوحدات نظيره الجزيرة في مهرجان اعتزال حارس مرمى الفريق السابق محمود قنديل، في المباراة المقررة يوم الحادي عشر من شهر كانون الثاني (يناير) المقبل، على ستاد الملك عبدالله الثاني، وبحسب ما أكده أمين السر الناطق الإعلامي للنادي خضر صوان، سيخاطب الوحدات نظيره الجزيرة ليكون طرفا في مباراة اعتزال قنديل، وفق قرار الموافقة الذي صدر في اجتماع مجلس إدارة النادي الذي جرى أول من أمس، ويتكرر عند الساعة السادسة من مساء اليوم لمناقشة الملفات كافة على جدول الأعمال.
ويودع قنديل المستديرة بعد رحلة عطاء للكرة الأردنية ونادي الوحدات امتدت لـ20 عاما، وهو الذي نمت موهبته في حماية العرين الوحداتي بين فرق فئاته العمرية وتدرج منها وصولا الى فريق الكرة الأول.
القنديل الوحداتي الذي بدأ رحلة إثبات الذات في العرين الأخضر، في رحلة كفاح ومنافسة "العتاولة" ناصر الغندور ومحمد أبو داوود، حين استدعاه الراحل عزت حمزة إلى صفوف فريق الكرة الأول العام 1998، وخدمته الظروف حين قرر حارس مرمى الوحدات محمد أبو داوود اعتزال الكرة، وكذلك تعرض حارس المرمى ناصر الغندور لعقوبة اتحادية، ليتقدم الى حماية العرين الوحداتي لفريق الكرة الأول في مبارة مهمة أمام الفيصلي بقيادة ناصر حسان وهشام عبدالمنعم مطلع الألفية الثانية.
وإن لم ينل قنديل شرف الدفاع عن ألوان المنتخب الوطني الأول، إلا أنه سبق له وأن حمى مرمى منتخب الناشئين، وذلك حين استدعي من دون الخلود للاختبار في عهد الراحل مظهر السعيد، في الوقت الذي تبقى مسيرة قنديل الملقب بـ"الأسد"، التي امتدت الى 20 عاما حافلة بالإنجازات الخضراء، حين شارك فريق الكرة الأول الظفر بألقاب كل من الدوري أعوام 2004-2005، 2006-2007، 2007-2008، 2008-2009، 2010-2011، 2013-2014، 2015-2016، ولقب كأس الأردن أعوام 2000، 2008- 2009، 2009- 2010، 2010-2011، 2013-2014، ولقب درع اتحاد الكرة أعوام 2002، 2004، 2008 و2010 -2011، ولقب كأس الكؤوس أعوام 1998، 2000، 2001، 2005، 2008، 2009، 2010، 2011 و 2014، ودون اسمه على الرباعيتين التاريخيتين لفريق الوحدات 2008 و2010، فضلا عن حمايته عرين الوحدات في مشاركات عربية وآسيوية، وشارك الوحدات التأهل الى دور الأربعة من دوري أبطال العرب، والمباراة التي لا تنسى بالفوز على النصر السعودي بنتيجة 2-1، لا تنسى من ذاكرة الوحداتيين.
اليعقوبي إلى تونس
من المنتظر أن يغادر المدير الفني لفريق الوحدات التونسي قيس اليعقوبي الى تونس يوم غد، وذلك لقضاء إجازة خاصة بين عائلته تمتد الى السابع عشر من الشهر الحالي، بعد أن منح فريق الكرة إجازة تمتد لأسبوعين بعد انتهاء مرحلة الذهاب، ليعود لقيادة تحضيرات الأخضر تحضيرا لمرحلة إياب الدوري، والتي تنطلق في شباط (فبراير) المقبل، وعينه على العودة بالوحدات الى المنافسة على الاحتفاظ بلقب الدوري.