Advertisement
كشف النائب خليل عطية نتائج لقاءه مع رئيس الوزراء بأن الحكومة تسير نحو إعلان تفاصيل العفو العام  خلال الأسبوع القادم، وأن العفو سيشمل مخالفات السير، إضافة إلى الإعفاءات من الغرامات المالية.
المطلوب من الحكومة ان تصدر قرارها بالعفو في أسرع وقت من أجل إزالة الإرباك لدى المواطنين الذين أجلوا  الكثير من المعاملات المتعلقة بالتراخيص لحين صدور العفو العام .
نأمل أن يكون العفو  شاملا حتى يحقق أهدافه ويستفيد منه أكبر عدد ممكن من المواطنين علما بأن التذرع بأن العفو العام سيؤدي إلى مشاكل داخل المجتمع بحجة أن نسبه من الذين سيشملهم العفو سيعودون إلى ارتكاب جرائم وبالتالي سيعودون إلى السجن هو تذرع غير صحيح لأن الغالبية من المستفيدين من العفو السابق لم يرتكبوا أي جرائم،  لذلك أطالب الحكومة الاعلان عن العفو العام وإرسال مشروع قانون العفو الى مجلس الأمة من أجل إنجاز هذا الملف الذي أعتبره لصالح الوطن..