Advertisement
نظم فرع وزارة الإعلام بمنطقة مكة المكرمة في مقره بجدة اليوم (الخميس)، لقاءً تعريفيًا بجائزة جدة للإبداع في دورتها الثانية، بحضور رئيس اللجنة الإشراقية للجائزة الدكتور أسامة بن صادق طيب، ومدير عام فرع وزارة الإعلام بمنطقة مكة المكرمة وليد بافقيه، والأمين العام للجائزة مدير إدارة شؤون اللجان بمحافظة جدة محمد حمزة عين الدين.

وفي بداية اللقاء، ألقى بافقيه كلمة أعرب فيها عن اعتزاز وزارة الإعلام باستضافة هذا اللقاء، الذي أصبح ميداناً للتنافس ومسرحاً لصناعة الإبداع، وذلك بفضل الله ثم بتوجيهات مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، ومتابعة محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد بن عبد العزيز.

بعد ذلك، قدم عرضان تعريفيان بجائزة جدة للأبداع ومبادرة وزارة الإعلام بجدة بعنوان «اقرأ» وهي عبارة عن مبادرة توعوية تثقيفية بأهمية القراءة ضمن الثقافة المؤسسية في الجهات الحكومية, وجعلها أسلوب حياة للتطور والتنمية من خلال تقديم مكتبة تحتوي على 100 كتاب، تتناول موضوعات تطوير الذات، وفن العمل الوظيفي، والإدارة والمعرفة العامة، ويجري توزيعها على 12 جهة حكومية خدمية للرجال والنساء بمحافظة جدة للتشجيع على القراءة من قبل الموظفين والمراجعين خلال الفترة المتاحة لهم أثناء الدوام الرسمي.

ثم ألقى الدكتور الطيب كلمة أوضح فيها أن الجائزة نشرت ثقافة الإبداع بالتعاون مع عدد من الجهات ومنها وزارة الإعلام، وحققت العام الماضي عدداً من أهدافها، معربا عن تطلعه بأن تحقق هذا العام المزيد من الأهداف.
وأكد أن التفاعل الكبير الذي حظيت به الجائزة كان له الفضل في استدامة الجائزة،