Advertisement

مايزال بعض سكان الخيم  يقطنون على جانب الأودية مع اغنامهم  في المناطق التابعة لمحافطة مادبا مما يشكل خطرا على سلامتهم  وسلامة حلالهم ، تمت ملاحظتهم من قبل 

عدد من المواطنين والمارة من الطريق الواصل من ماعين الى حمامات ماعين استغربوا وجود خيم لسكان مع اغنامهم  يقطنون على جانب احد الاودية المحاذية لطريق الحمامات مباشرة

 وناشد المواطنون من خلال "الدستور" الجهات المعنية ضرورة ترحيل السكان   خوفا على حياتهم وحلالهم من سيول امطار قد تحصل  حينها لاينفع الندم فيما لو حصل مكروه لهم لاسمح الله