Advertisement

يخوض كل من يوفنتوس وميلان تجربة أخيرة في دور الـ16 لمسابقة كأس إيطاليا قبل لقائهما المرتقب على الكأس السوبر الإيطالية في جدة الأسبوع المقبل.

وسيخوض النجم البرتغالي أولى مبارياته مع يوفنتوس في مسابقة الكأس التي توج بها فريقه في السنوات الأربع الماضية، عندما يحل فريقه ضيفاً على بولونيا في دور الـ16.

وتألق النجم البرتغالي في القسم الأول من الدوري الإيطالي بتسجيله 14 هدفاً يتصدر بها ترتيب الهدافين، وساهم بتقدم واضح لفريقه في الصدارة بفارق 9 نقاط عن منافسه المباشر نابولي.

ويستمر غياب زميله في خط الهجوم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش الذي سجل بدوره تسعة أهداف لإصابة في فخذه قد تمنعه من مواجهة ميلان في الكأس السوبر أيضاً.

وحذر لاعب وسط يوفنتوس الأوروغوياني رودريغو بينتانكور من أنه يتعين على فريقه أن يكون على أهبة الاستعداد لمواجهة جدة في 16 يناير، حيث يسعى فريق "السيدة العجوز" الى رفع أول كأس له هذا الموسم.

وقال "كامل تركيزنا في الوقت الحالي على بولونيا، لكن بعدها مباشرة هناك المباراة ضد ميلان في الكأس السوبر وهي أول أهدافنا هذا الموسم".

وكان يوفنتوس حامل الرقم القياسي في عدد ألقاب كأس إيطاليا (13 مرة)، قد أصبح أول فريق يحرز الثنائية المحلية (الدوري والكأس) أربع مرات توالياً بفوزه على ميلان 4-صفر في المباراة النهائية الموسم الماضي.

في المقابل يحل ميلان الفائز باللقب خمس مرات ضيفاً على سمبدوريا الذي رفع الكأس للمرة الاخير قبل 25 عاما.

ويحتل ميلان المركز الخامس في الدوري المحلي متقدماً بفارق نقطتين عن سمبدوريا السابع.

ولم يعرف ما اذا كان مهاجم ميلان الأرجنتيني غونزالو هيغواين المعار من يوفنتوس سيخوض المباراة وسط تقارير عن إمكانية انتقاله الى تشلسي الإنكليزي خلال فترة الانتقالات الشتوية التي تمتد طوال الشهر الحالي.

ويستقبل انتر ميلان بينيفينتو من الدرجة الثانية في ملعب سان سيرو الذي سيخلو من الجمهور تنفيذا لعقوبة الإيقاف مباراتين بحق أصحاب الأرض بعد اطلاق أنصاره هتافات عنصرية تجاه مدافع نابولي السنغالي كاليدو كوليبالي في مباراة الفريقين في 26 ديسمبر في الدوري.

وأثارت الحادثة انتقادات واسعة في إيطاليا، لاسيما وأنها شهدت على هامشها أعمال عنف بين المشجعين خارج الملعب أدت لمقتل أحدهم.