Advertisement

قالت وزارة الصحة في غزة إن الطفل حسن اياد شلبي 14 عام، والشاب حمزة اشتيوي اسشهدا جراء تعرضهما لعيار ناري في الصدر من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي شرق خان يونس.

 


وأصيب ثمانية مواطنين، برصاص الاحتلال، وأخرون بالاختناق، الجمعة، إثر قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي المسيرات السلمية الأسبوعية شرق قطاع غزة.

 

وقالت مصادر طبية: إن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب مجموعة من الفتية والشبان شرق منطقة ملكة شرق غزة، ما أدى لإصابة عدد منهم بالرصاص وبالاختناق، حيث تم تقديم الإسعاف الأولي لهم من قبل الطواقم الطبية المتواجدة في المكان.

 



وكانت الهيئة العليا لمسيرات العودة، قد دعت جماهير الشعب الفلسطيني، للمشاركة في الجمعة المقبلة، بعنوان: "غزة عصية على الانفصال والإنكسار".