Advertisement

ظهرت سيدة أمريكا الأولى، ميلانيا ترامب، بإطلالة غريبة خلال إلقاء زوجها دونالد ترامب خطابه في الكونجرس؛ حيث اكتفت بخلع قفاز واحد لتحيي الحاضرين ومصافحتهم.

وخلعت ميلانيا فردة واحدة من القفاز الجلدي من يدها اليمنى فقط، وأبقت فردة القفاز الثانية في يدها اليسرى طيلة مدة إلقاء زوجها لخطابه، الذي اعتبر من أطول الخطابات أمام الكونجرس؛ فيما رجح البعض أن تكون زوجة الرئيس الأمريكي قد حاولت إعطاء إشارة ما معينة بمظهرها الغريب هذا.

وفي السياق نفسه، أشار البعض إلى أن مظهر ميلانيا في الكونجرس ذكّرهم بمظهر مغني البوب الراحل مايكل جاكسون وهو يقدم إحدى حفلاته.