تعبيرية
Advertisement

خاص-

الازمة المخيفة التي ضربت احدى شركات السيارات الكورية بسبب المشاكل المصنعية واشتعال المحركات فيها وسحب ملايين السيارات حول العالم وصل دخانها وصداها الى الاردن في تطور يعتبر خطير ويستدعي سرعة التحرك واتخاذ الاجراءات المطلوبة.

وتسربت معلومات تفيد ان الشركة المصنعة "الام" خاطبت جهات رسمية في الاردن من أجل الحصول على اسماء المركبات التي يتوجب فحصها واعادة النظر في مصناعيتها وذلك تلافيا لوقوع حوادث مشابهة.

احتراق محركات هذه السيارات اصبح حديث متداول في الشارع الاردني ومواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الاخبارية التي سلطت الضوء على حوادث الاحتراق واستدعاء ملايين السيارات ووجود خلل فني يهدد سلامة الركاب..

ويعتبر طلب فحص السيارات بالاردن مؤشرا خطيرا يضع وكلاء الشركة الكورية بالاردن بمأزق قد يؤدي الى انهيار سمعة هذه المركبات والدخول في نفق الخسائر بعد عزوف المواطنين عن شراءها.