Advertisement

صدرت دراسة  في مجلة"Journal of Palliative Medicine" أجراها أطباء مستشفى بوفالو الخاص بتخفيف آلام المرضى المصابين بأمراض مستعصية، تناولت الأحلام التي يشاهدها المرضى عادة.
وأشارت الدراسة الى أنه "تم خلال هذه الدراسة التي استمرت أكثر من 10 سنوات الاستفسار، من المرضى المصابين بأمراض خطيرة مستعصية، عن الأحلام التي يشاهدونها عادة أثناء نومهم. واتضح من إجابات المرضى أن مشاهدتهم لأحلام غير معتادة تبدأ قبل ثلاثة أسابيع من وفاة المريض. وقد أكد جميع المرضى أن أحلامهم أصبحت واضحة ومضيئة، لذلك بدت وكأنها في الواقع".
ويعتقد الأطباء أن الأحلام الأخيرة التي يشاهدها المرضى قبيل الموت تساعدهم نفسيا وتجلب لهم الهدوء قبل رحيلهم.
وبالعودة الى الدراسة، فهي تبين أن أكثر الأحلام انتشارا كانت تلك التي تجمع المريض بأقاربه المتوفين، حيث تضمنت الحديث مع المتوفي الذي يدعو المريض للذهاب معه، ويحاول تهدئته.
وحلم 29% من المرضى بأنهم تحدثوا مع أقربائهم الأحياء، و28% منهم شاهدوا أحداثا من حياتهم جلبت لهم السعادة. و59% من المشتركين في الدراسة أشاروا إلى أنهم اشتروا في منامهم تذاكر سفر وجمعوا أمتعتهم، وكان إلى جانبهم أقاربهم الأحياء والأموات عندما كانوا ينتظرون بداية الرحلة. وحسب قولهم، فقد كانوا مرتاحين جدا بحيث لم يرغبوا بالفراق.
أما الأطفال  أشاروا إلى أنهم في أحلامهم كانوا يلعبون مع الحيوانات المنزلية الميتة، وفي بعض الأحيان كانوا يشاهدون أشخاصا لا يعرفونهم.