Advertisement

نقلت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية "إرنا"، السبت، نص تصريحات أدلى بها مرشد الثورة الإيرانية علي خامنئي، خلال استقباله أعضاء المؤسسة العليا للفقه والعلوم الإسلامية.

وفي اللقاء الذي تم الاثنين الماضي، بحسب الوكالة، ونشره الموقع الإعلامي لمكتب حفظ ونشر مؤلفات خامنئي، أكد الأخير أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية هي اليوم محط أنظار الإسلام"، وقال: "أقول لكم إن التوجه اليوم في العالم الإسلامي نحو إحياء الإسلام ونمط الحياة الإسلامية كبير جدا بالمعنى الحقيقي للكلمة".

وتابع: "الشعوب التي يئست من الحضارات المادية الغربية والشرقية، أخذت تتجه إلى الإسلام، ولكن ليس لها ملجأ ومرجع ومؤشر وركيزة تستند إليها، أو أحد تراجعه، لذا فإن نظرتها للجمهورية الإسلامية الإيرانية هي نظرة حقيقية، وهو أمر موجود بالفعل، إلا أن الأعداء لا يسمحون بأن يصبح ذلك معلوما ولا يريدون ذلك".

وقال: "في الدول العربية والإسلامية المتعطش قادة بعضها لدمائنا، لو كان هنالك أي أثر أو مؤشر أو شيء أو شخصية أو أفراد يذهبون إلى هناك، أو كتاب يدخل إليها ولا يكون هنالك مانع من قبل قادتهم، فإن الشعوب سترحب بذلك وتقبل عليه، والحال هو كذلك تقريبا في جميع هذه الدول الإسلامية، من الشرق إلى الغرب، من إندونيسيا وماليزيا وأمثالهما حتى أفريقيا".

وعاد خامنئي إلى التأكيد على أن "الشعوب ترنو إلى هنا، العالم الإسلامي اليوم بحاجة إلى حركتنا الثورية هذه".