Advertisement

عمان-  انطلاقاً من حرصه على تعزيز التوعية حول أهمية التدخل المبكر لمشاكل ضعف السمع، أجرى مُستشفى العيون التخصصي يوماً طبياً مجانياً تزامن مع اليوم العالمي للسمع وهو الحدث السنوي الذي تحييه منظمة الصحة العالمية سنوياً في الثالث من آذار من كل عام. هذا و تقام فعالياته حول العالم هذا العام تحت شعار "تحقق من سمعك" بهدف التدخل المبكر في علاج ضعف السمع تجنباً للمضاعفات.

وقام الفريق الطبي في قسم جراحة الأذن والأنف والحنجرة برئاسة الدكتور سليمان السعودي إستشاري جراحة الأذن والأنف والحنجرة بإجراء فحوصات طبية شاملة بإستخدام أحدث أجهزة التخطيط السمعي. حيث هدفت الفحوصات إلى إجراء اختبارات تشخيصية، وحث الأشخاص على التحقق من السمع بشكل منتظم لتعزيز رعاية الأذن والحد من ضعف السمع. بالإضافة إلى توزيع نشرات توعوية حول العوامل التي تؤدي إلى ضعف السمع مثل التعرض المستمر للضوضاء والإستخدام المفرط للأجهزة الخلوية.

وأكد الدكتور سليمان السعودي أن خدمات مستشفى العيون التخصصي ومحاور عمله تركز على الجانب الصحي والتوعوي، والذي يتمثل في تقديم خدمات نوعية متخصصة في علاج ضعف السمع من خِلال فريق متخصص مزود بأحدث الأجهزة التي تكشف وبدقة عن جودة سماع الأصوات في الأذن والمشاكل الطبية الخاصة بالسمع مثل طنين الأذن والدوخة واختلال التوازن.   

ولطالما حرص مستشفى العيون التخصصي على تلبية احتياجات المرضى في التخصصات الطبية المختلفة، حيث يسعى لمواكبة آخر التقنيات في مجالات عدة من بينها مشاكل السمع وأسبابها وجراحات الأذن، فضلاً عن تركيزه الدائم على ضرورة توعية المرضى حول أهمية إجراء الفحوصات السمعية لمختلف الأعمار، خاصة في ظل الإحصاءات الطبية في مختلف أرجاء العالم والتي تشير إلى أن مشكلة ضعف السمع هي إحدى المشكلات الصحية الشائعة التي تتطلب التدخل العلاجي المبكر.