Advertisement

بالرغم من مرور 42 عاما علي رحيل الفنان عبد الحليم حافظ إلا أن قبره مازال زاخرا بالورود تتناثر عليه، وبزيارات محبيه التى لا تنقطع عنه.

وقال مسئول المدفن لـ" المصريون" إن الزيارات إلي القبر لا تنقطع ومستمرة طوال العام وليس في ذكري ميلاده أو رحيله فقط.

وأشار إلي أن الزائرين من الفتيات والشباب وكثيرا من كبار السن، مضيفا أنه أحيانا يأتي إلي القبر زوار من بعض الدول العربية.
جدير بالذكر أن قبر العنليب الأسمر في البساتين بمنطقة السيدة عائشة.

شاهد الفيديو..