Advertisement

 قدم النائب خالد الفناطسة اعتذاره للنواب والشعب الأردني على الانفعالات التي بدرت منه في الجلسات الماضية. 




اعتذار الفناطسة جاء خلال افتتاحية جلسة النواب لليوم الثلاثاء. 


وكان الفناطسة طرفاً في العديد من المشاجرات التي وقعت تحت القبة مؤخراً منها ما وقع من مشادة وتلاسن بينه وبين النائب طارق خوري في جلسة الأحد الماضي خلال مناقشة مجلس النواب قانون معدل لقانون العمل، المعاد من مجلس الأعيان

وكان النائب يحيى السعود قد اعتذر في لقاء متلفز مساء الإثنين لكل مواطن أردني شاهده وهو يتشاجر مع زملائه في دورات برلمانية سابقة. 

وقال السعود: لم أتشاجر مع أحد في هذه الدورة وأصبحت أضبط نفسي عن هذه السلوكيات.