Advertisement

كشفت الصدفة وجود عمل سحري داخل احدى المقابر الكائنة في ضواحي العاصمة عمان ، وأثناء دفن جثة في المقبرة المذكورة عقب تشييع الجنازة ،تم العثور على عمل سحري لأحد الشباب باسمه وصورته .

وعثر المشيعون على العمل مدفون داخل المقبرة ، باسم وصورة الشاب ، وكتب بالطلاسم والرموز والتعاويذ السحرية التي يستخدمها المشعوذون لتسخير الجان ، من أجل ايذاء البشر .

وكان العمل مكتوب به أن يصاب الشاب بالأمراض في معدته ،وكذلك يفرق بينه وبين أحبته ، ولا يوفق في شيئ في حياته ، كما تم كتابة رموز على صورته الشخصية .