Advertisement

شدّد مدير وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، جيم برايدنستاين؛ على ضرورة أخذ مخاطر اصطدام كويكبات قاتلة بالأرض على محمل الجد، وفق ما ذكر موقع "سكاي نيوز" البريطاني.

وحذّر برايدنستاين؛ من خطر اصطدام كويكبات قاتلة بالأرض في حال "لم تتم حماية كوكبنا بشكل أفضل وتقوية دفاعاته".

ويأتي هذا التحذير في وقت بدأت فيه وكالة الفضاء مشاركتها في مؤتمر الدفاع عن الكواكب بواشنطن، إذ يرتكز بالأساس على كشف المخاطر التي تشكلها الكويكبات على عالمنا.

وبحسب "سكاي نيوز عربية" قال مدير "ناسا": إن التحذيرات المماثلة غالبا ما كانت تكون محط تسلية وسخرية، مضيفاً "حان الوقت لأخذها على محمل الجد.. التهديدات حقيقية".

وتابع "يجب اتخاذ القرار الصحيح في الوقت الصحيح، من خلال تغيير مسار الكويكب الذي يشكل خطراً أو إخلاء المنطقة التي يمكن أن يقع فيها الاصطدام".

وأوضح "علينا أن نتأكّد من أن الناس يدركون أن الأمر لا يتعلق بأفلام هوليوود.. يتعلق الأمر في نهاية المطاف بحماية الكوكب الوحيد الذي نعيش على متنه، وهو كوكب الأرض".

وأكد برايدنستاين؛ أن على الجميع الاتحاد من أجل اتخاذ كافة الإجراءات الرامية إلى حماية الأرض، مضيفاً "يتعين علينا استخدام أنظمتنا وقدراتنا للحصول على مزيدٍ من البيانات والمعلومات، وعلينا القيام بذلك بشكل أسرع".

ويقول الباحثون إن الصخور الصلبة قد تسبب أضرارا وخسائر أكبر، مشيرين إلى حادثة "نيزك تشيليابنسك"، التي وقعت عام 2013 فوق جنوب الأورال الروسي.

وكان النيزك قد انفجر في الجو قبل اصطدامه بالأرض على ارتفاع نحو 25 كيلو متراً فقط، وهو ما يبرز الخطر الكبير الذي كاد أن يشكله على البشر.

وعلى الرغم من أن هذه الأنواع من الأحداث تحدث مرة واحدة كل 60 عاماً، إلا أن بريدنشتاين؛ قال إنها حدثت ثلاث مرات خلال المئة عام الماضية.