Advertisement

خاص- مروة البحيري

نفت محامص ومطاحن العقاب ما يتم تداوله في الشارع الاردني حول تورطها في قضية ادخال مئات الاطنان من "المكسرات" غير الصالحة للاستهلاك البشري الى الاسواق الاردنية.

وكشف مسؤول في الادارة لـ كرمالكم ان الشركة ليست المعنية في هذه القضية مشيرا ان كافة المدراء والعاملين على رأس عملهم ويزاولون مهامهم ولا يوجد اية مشاكل او قضايا تخصهم.

واثارت قضية توقيف تاجر مكسرات مشهور واثنين من موظفي مؤسسة الغذاء والدواء جدلا واسعا نظرا لتكتم الجهات الرقابية المسؤولة على اسم التاجر  وارتفاع سقف التكهنات والشائعات حيث اتجهت اصابع الاتهام باكرا الى محمص الشعب باعتباره الاشهر الا ان ادارته نفت هذه الاتهامات جملة وتفصيلا.

ويذكر ان مدعي عام النزاهة ومكافحة الفساد قرر توقيف تاجر مواد غذائية كبير ” مكسرات ” وموظفين أثنين من مؤسسة الغذاء والدواء 15 يومًا على ذمة التحقيق في مركز اصلاح وتأهيل الجويدة على خلفية ادخال كميات كبيرة من المكسرات غير صالحة للاستهلاك البشري خلال السنوات 2015 – 2017 تزن حوالي 140 طنًا.