Advertisement

نفى مصدر نيابي صحة ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن مغادرة رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة مبنى المجلس تجنباً لاستقبال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز.

وأضاف مصدر نيابي مقرب من الطراونة إن رئيس المجلس غادر قبيل ساعة من لقاء رئيس الوزراء مع لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية، وذلك لارتباطات ولقاءات مسبقة خارج المجلس، مؤكدا أنه لم يكن هنالك اي ترتيب للقاء يجمعهما مع الكتل النيابية.

وأكد أن الحديث عن مغادرة رئيس المجلس لتجنب استقبال ولقاء الرزاز فيه من عدم الدقة ونسج الخيال ما يبعث على الاستياء، ذلك أن العلاقة الدستورية التي تنظم عمل وعلاقات رؤساء السلطات لا تتم وفق ما يحلله البعض من تصورات قاصرة.