Advertisement

قال النائب صالح العرموطي إنه غضب في احتفال الاسراء والمعراج الأخير والذي كان برعاية ملكية عندما جلس رئيس مجلس النواب بالإنابة نصار القيسي في الصفوف الخلفية، وهو يمثل سلطة تشريعية. 

وبحسب العرموطي فقد قام بالحديث لأشخاص ممن نظموا أماكن الحضور لكنهم لم يغيروا مقعد نائب رئيس مجلس النواب للصفوف الأمامية الأمر الذي دفع بالعرموطي لاتخاذ قرار المغادرة احتجاجاً على هذا الموقف.

وأضاف العرموطي: صادفت مدير مكتب الملك وقلت له كيف يجلس رئيس مجلس النواب بالإنابة في الصفوف الخلفية وهو يمثل سلطة تشريعية؟ فقام مدير مكتب الملك بإجلاس القيسي في الصف الأمامي.