Advertisement

أحالت أمانة عمان الكبرى يوم الأربعاء الماضي ملف ما يعرف بـ "إيصال الخدمات” الكهرباء والماء إلى هيئة مكافحة الفساد.

وقالت مصادر مطلعة في الأمانة إنه بعد ثبوت شبهات التزوير المفترضة في ” الإيصالات”، فقد جرى تحويل الملف برمته إلى هيئة مكافحة الفساد لإجراء المقتضى القانوني حياله.

ولفتت المصادر إلى إن شبهات التزوير وقعت في إيصالات ممنوحة لمواطنين في أربع مناطق من مناطق الأمانة الـ 22، لافتا إلى أن التحقيقات الداخلية قد تكشف المزيد من ” الإيصالات” المزورة.

وكانت الأمانة حققت مؤخرا في شبهتي فساد مفترضتين تتعلقان بتزوير ايصال خدمات (الماء والكهرباء) صادرة عن منطقتين من مناطقهاالـ 22 و كذلك تزوير إذن أشغال.

ويذكر أن ” الأمانة” منحت نحو 20 ألف ايصال خدمات (ماء وكهرباء) لمواطنين في مناطقها مقابل رسم مقداره 50 دينارا ودفع ما مجموعه 10 % من المسقفات المترصدة في ذمتهم.

وكانت "الأمانة” أحالت مطلع الشهر الحالي ملفين ثبت وجود شبهة فساد بهما إلى هيئة النزاهة ومكافحة الفساد لاستكمال إجراءات التحقيق لوجود أطراف خارجية.

ويتعلق الملفان بإصدار121 رخصة مهنية وهمية وأذونات أشغال مزورة في منطقة تلاع العلي، وكذلك إتمام معاملة بيع شقق بكتابة معلومات أساسية بالحبر السري.