Advertisement

اعلنت مديرية الامن العام في اطار جهودها للقضاء على ظاهرة اطلاق العيارات النارية  تجديد حملاتها الامنية حول تلك الظاهرة  لضبط كل من يقوم باطلاق العيارات النارية واتخاذ كافة الاجراءات واشدها بحق كل من يتجرأ على ارتكاب ذلك السلوك الخطر والمخالف لكافة القوانين والمهدد لحياة المواطن وسلامته.

وأكدت المديرية في بيانها انه قد بوشر العمل بخطط امنية للتصدي لتلك الظاهرة، واصدرت التعليمات لكافة قيادات الاقاليم والوحدات والادارات الشرطية المعنية باتباع واتخاذ اجراءات ووسائل رقابية جديدة والتعامل بكل حزم وصرامة مع تلك الظاهرة وضبط كل من يقوم بها ومتابعة اية بلاغات او معلومات ترد حولها واتخاذ كافة الاجراءات القانونية والادارية الرادعة بحقهم وعدم التهاون معهم في انفاذ القانون وفرض حكم سيادة القانون على الجميع دون تمييز .                                       

واهابت مديرية الامن العام بالاخوة المواطنين مساندة حملاتها والمشاركة بها للقضاء على تلك الظاهرة من خلال الابلاغ عن اية مشاهدات او معلومات تردهم عن كل من يقوم بذلك السلوك السلبي القاتل والمهدد للمجتمع وافراده عبر الاتصال على هاتف الطوارئ الموحد ٩١١ او من خلال مختلف وسائل الاتصال الاخرى حيث سيتم التعامل مع ما يرد من الاخوة المواطنين بكل سرية. 

اضافة الى الدور التوعوي الذي يقوم به الاخوة المواطنون في مساعدة رجال الامن العام في هذا الجانب ونشر التوعية ضد تلك الظاهرة ونبذ كل من يقوم بها للتصدي سوياً لها وصولاً الى مجتمع خال منها .