ارشيفية
Advertisement

اوضح الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام انه في حال وجود اية واجبات في الاماكن العامة واماكن عقد الاجتماعات العامة فانه يتم اعداد امر عمليات توضح به المهام الموكولة للقوة المشاركة ومن ضمنها استخدام الكلاب البوليسية لاجراء المسح الامني.

واضاف الناطق الاعلامي انه وخلال الزيارة الاخيرة لدولة رئيس الوزراء لمحافظة اربد صدر امر عمليات حددت فيه جميع المهام ومن ضمنها استخدام الكلاب البوليسية في محيط المكان وليس داخله الا انه وباجتهاد شخصي تم استخدام  الكلاب البوليسية داخل مبنى بلدية اربد.

واكد الناطق الاعلامي ان اهم ما يميز منظومتنا الامنية في الاردن هو مدى التعاون والثقة القائمة بين رجال الامن العام والمواطنين في كافة محافظات المملكة ، والعمل سويا لتحقيق الهدف الاول لتلك المنظومة وهي الحفاظ على الامن والنظام العام ،  وتلك العلاقة التشاركية هي دوما مصدر فخر واعتزاز مديرية الامن العام التي استطاعت ادماج المواطن اينما كان بالعملية الامنية.

مجددا التاكيد ان ما جرى في محافظة اربد لا يتعدى كونه اجتهاد خاطئ فقط .