تعبيرية
Advertisement

وقع تاجر من جنسية آسيوية، في إمارة دبي في دولة الإمارات، ضحية لمجموعة من النساء الإفريقيات؛ حيث تعرض لعملية سرقة ولمحاولة اغتصاب بعد أن تمكنت امرأة أفريقية من سرقة ما يقارب 10000 دولار كانت بحوزته.

وكان ذلك عن طريق الخديعة بعد أن حاولت الاعتداء عليه جنسيا بالاشتراك مع شريكاتها المتخصّصات في استدراج الضحايا إلى شقتهن لابتزازهم وتجريدهم من كل المنقولات والأموال التي بحوزتهم.

وفي التفاصيل، ذهب الشاب لشراء بعض البضائع، وأخبره صاحب المحل أنّ عليه الانتظار لمدة ساعتين لتجهيزها، ولأنّه لم يكن لديه عمل اخر، فقد قام بالتجول في المنطقة ذاتها قبل أن تصادفه زائرة أفريقية في منتصف عقدها الثالث من العمر.

وعرضت عليه خدمات التدليك، فوافق وذهب معها إلى شقتها القريبة من المكان، ليكتشف أنّ المكان معدًا للرذيلة والنصب والاحتيال، وأنّ عدداً من الفتيات الافريقيات متواجدات فيه؛ لافتًا إلى أنهن دفعنه على السرير وثبتنه، وتمكن من سرقة مبلغا كبيرا من المال كانت في بنطاله.

وأشار إلى أن المتهمات هربن من الشقة بعد سرقته، فطاردهن في الشارع العام وتمكن من الإمساك بإحداهن وهي المتهمة الثانية التي تم تسليمها للشرطة وفتح بلاغ في الواقعة.