Advertisement

أثارت التغطية الخاصة التي قامت بها قناة الجزيرة الفضائية للاشتباكات التي جرت أمس الأحد بين حزب الله والكيان الصهيوني غضب الناطق الرسمي باسم جيش الإحتلال الصهيوني أفيخاي أدرعي .

أردعي كتب تغريدة على "تويتر" منتقدا نقل الجزيرة بالصور خبرا مفاده أن حالة من الهلع سادت بين جنود الكيان الصهيوني بعد تدمير حزب الله آلية عسكرية صهيونية قرب مستوطنة "أفيفيم" حيث كتب قائلا :"هلع؟! عيب عليكم. ركضوا مباشرة لحماية السكان. المشكلة هي عندما تهللون منظمات إرهابية تستخدم سكان بلدهم دروعًا بشرية فعندئذ تنقلب المصطلحات" حسب زعمه.

كما وجه درعي انتقاده للمذيعة الأردنية علا الفارس التي انضمت للقناة مؤخرا وظهرا على شاشتها للمرة الأولى أمس الأحد عندما أطلقت الوصف الصحيح لـ"أفيفيم" بتسميتها "مستوطنة" حيث كتب :"بالنجاح علا الفارس لكن للأسف أخطأتِ في الجملة الأولى. أفيفيم ليست مستوطنة بل بلدة إسرائيلية مزدهرة تعرضت لاعتداء من قبل تنظيم حزب الله الإرهابي انطلاقًا من جنوب لبنان" أيضا حسب زعمه .

مستخدمو مواقع التواصل الإجتماعي حيوا وبشدة قناة الجزيرة وطاقمها على التغطية الإعلامية الحرة والمحايدة لما حدث في لبنان و يحدث في فلسطين ، مطالبين اياها بالثبات على موقفها المعهود في دعم القضايا العربية و إيصال صوت الشعوب العربية الحية.