Advertisement

قال النائب أندريه حواري إنه مع المعلم وتاريخه يشهد بذلك، وهو يؤيد توجيه الرسائل، لكنه ضد الإضراب المستمر.

وأضاف حواري : بالأمس جائني أولياء أمور من منطقتي وشكوا من استمرار إضراب المعلمين، سيدة قالت إن ابنتها أصيبت بضربة شمس وأخرى قالت إن ابنها ضاع بعد ذهابه لحديقة عامة بسبب توقف المعلمين عن التدريس، فقلت لهم "هذا الموضوع أكبر مني" فقالوا: "إحنا بدنا نعترض فقلت لهم: اعترضوا".

وقال حواري: " انا امبارح جبت الحجة اللي حكت إحنا مع أندريه في الفيديو وهي أم لـ 10 اولاد ولديها 30 حفيد في المدارس" وأضاف: "سألتها عن سبب ذهابهم لمدرسة نايفة فقالت: "احنا اتفقنا امبارح وعشان الناس تشوفنا لأنه مدرسة نايفة هي الوحيدة اللي بالشارع الرئيسي واحنا اجينا نوجه رسالة".

وأضاف الحواري: "الناس حرفت الموضوع وامبارح كان في احتجاجات من الأهالي في كل محافظات الاردن" وأنا لم أرسل أحداً للاعتراض ضد المعلم ولم أدفع لأحد من أجل الاحتجاج وحلفت يمين وراح أحلف على القرآن .. هذا ما حدث".

وكانت مجموعة من السيدات قمن بالاحتجاج أمام مدرسة نايفة بالهاشمي الشمالي وعندما سألت إحدى المعلمات سيدة عن سبب مجيئها قالت: "احنا مع اندريه" الأمر الذي تم تداوله بشكل واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية حيث اتهم النشطاء النائب حواري بإرسال السيدات ودفع المال لهن من أجل مهاجمة المعلمات المضربات وهو ما نفاه النائب حواري نفياً قاطعا.