Advertisement

قالت صحف سعودية إن سائق الحافلة التي اصطدمت مساء أمس الأربعاء بمعدة ثقيلة سوري الجنسية، بينما ينتمي معظم ضحايا الحادث إلى الجنسية الباكستانية.


وقال مصدر مطلع إن الحافلة كانت في طريقها من الرياض إلى مكة المكرمة لأداء العمرة عبر طريق الهجرة السريع، لافتًا إلى أن ارتفاع عدد الضحايا يرجع إلى قوة التصادم بين الحافلة والمعدة.


وكانت شرطة منطقة المدينة المنورة أعلنت تفاصيل حادث التصادم المروع، الذي تسبب في وفاة 36 شخصًا وإصابة 4 آخرين.


وقال المتحدث الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة، إنه عند الساعة السابعة من مساء الأربعاء 17/ 2/ 1441هـ، باشرت الجهات الأمنية المختصة بمساندة من هيئة الهلال الأحمر السعودي حادث اصطدام حافلة خاصة مُستأجرة تنقل (39) تسعة وثلاثين شخصًا من المقيمين بالمملكة من جنسيات آسيوية وعربية بمعدة ثقيلة ، وذلك بمركز الأكحل بمنطقة المدينة المنورة.